.

ثناء العلماء على دار الحديث السلفية بالحامي ///// كلمة قيمة للشيخ الفاضل أبي عبدالله وهب الذيفاني حفظه الله 20 ذو الحجة 1439هـ  



اللغــــة العــــــــربية و القصائد و الأشعار ...

الإعلانات في المنتدى : اللغــــة العــــــــربية
18-10-12 حتى 18-11-20
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 27
معدل تقييم المستوى: 10
منتديات الحامي السلفية is on a distinguished road
إعلان مهم للأعضاء نرجوا الدخول

بسم الله الرحمن الرحيم
من إدارة منتديات الحامي السلفية وفقها الله لَمَراضيه وأعانها على نشر الخير
إلى أعضاء منتديات الحامي السلفية أعزهم الله بالسنة وأعانهم على طاعته
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله القائل {وَمَا بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ} [النحل: 53]، والقائل : {وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا } [النحل: 18]ألا وإن من أجل النعم التي مَنَّ الله بها علينا نعمةَ الإسلام والسنة والتآخي عليها قال الله تعالى : {وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا} [آل عمران: 103]، وقال تعالى : {هُوَ الَّذِي أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ (62) وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنْفَقْتَ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مَا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ } [الأنفال: 62، 63]، وأخرج الإمام مسلم في صحيحه من حديث النعمان بن بشير رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ، وَتَرَاحُمِهِمْ، وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى)، وغيرها من الآيات والأحاديث في هذا الباب.

فالمؤاخاة والمحبة من نعم الله بل من أوثق عرى الإيمان كما قال النبي صلى الله عليه وسلم ، بها يَتَزَلَّفُ العبد إلى ربه ويبتغي القُرْبَ منه سبحانه، كيف لا وهي سبب من أسباب القوة والتمكين والنصر على الاعداء {وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ} [الأنفال: 46].

ولَمَّا كان الأمر كذلك سعى الشيطان جاهدا بِخَيْلِهِ وَرَجِلِهِ وجنده وعسكره لِفَصْل هذا الترابط وتشتيت هذا التلاحم قال صلى الله عليه وسلم : « إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ أَيِسَ أَنْ يَعْبُدَهُ الْمُصَلُّونَ فِى جَزِيرَةِ الْعَرَبِ وَلَكِنْ فِى التَّحْرِيشِ بَيْنَهُمْ » رواه مسلم من حديث جابر رضي الله عنه .

ولِعظيم أمرِ التآخي كان هو من أول أعمال النبي صلى الله عليه وسلم حين قدم المدينة أن آخى بين المهاجرين والأنصار ، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إِنَّ المُؤْمِنَ لِلْمُؤْمِنِ كَالبُنْيَانِ يَشُدُّ بَعْضُهُ بَعْضًا) وَشَبَّكَ أَصَابِعَهُ. متفق عليه من حديث أبي موسى رضي الله عنه .

وحذرنا الله تعالى من أسباب الفرقة والاختلاف كما في قوله : {ا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (11) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ } [الحجرات: 11-12]، وقال صلى الله عليه وسلم : « لاَ تَحَاسَدُوا وَلاَ تَنَاجَشُوا وَلاَ تَبَاغَضُوا وَلاَ تَدَابَرُوا وَلاَ يَبِعْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَيْعِ بَعْضٍ وَكُونُوا عِبَادَ اللَّهِ إِخْوَانًا. الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لاَ يَظْلِمُهُ وَلاَ يَخْذُلُهُ وَلاَ يَحْقِرُهُ. التَّقْوَى هَا هُنَا ». وَيُشِيرُ إِلَى صَدْرِهِ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ « بِحَسْبِ امْرِئٍ مِنَ الشَّرِّ أَنْ يَحْقِرَ أَخَاهُ الْمُسْلِمَ كُلُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ حَرَامٌ دَمُهُ وَمَالُهُ وَعِرْضُهُ ». رواه مسلم من حديث أَبِى هُرَيْرَةَ رضي الله عنه .

وعليــــــــــــه :
فإن إدارة منتديات الحامي السلفية لَتَرفعُ رأسها - وَحُقَّ لها ذلك – أن يشترك فيها ويكون من أهلها وأعضائها أهل الخير والصلاح وأهل العلم وطلبة العلم ؛ لما يثمرونه من ثمار يانعة – بإذن الله تعالى - {وَالْبَلَدُ الطَّيِّبُ يَخْرُجُ نَبَاتُهُ بِإِذْنِ رَبِّهِ} [الأعراف: 58]، {أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24) تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ} [إبراهيم: 24-25] ؛ وذلك من نشر العلم والخير والسنة، والذب عن حياض ذلك كله، وهذا هو هدف هذا المنتدى – المبارك – بل وكلِّ منتدى سلفي ولله الحمد.

وكما هو معلوم أن منتديات الحامي السلفية لا ترضى بالمجاهيل فهي منتديات خالية من المجاهيل – ولله الحمد – وليس للنساء محل فيها، لِمَا عُلِمَ من الفتنة الحاصلة من ذلك، فالأخوة المشاركون كلهم - ولله الحمد – معروفون – عندنا – إما بمعرفتنا الشخصية لهم أو بتزكية الإخوة الثقات لهم، فالكل سلفي – ولله الحمد – فيما نحسبه والله حسيبه، وأما من أشكل علينا أمره ولم يتبين لنا خبره ولم يزكه أحد من طلبة العلم المعروفين، وكان من طلبة العلم في دماج – تلك القلعة المبارك – سألنا عنه الشيخ أو أحد المشايخ أو أحد طلبة العلم الذين لهم رسوخ في تلك الدار ويعرفون الأشخاص، فإن أثنوا عليه خيرا رحبنا به وقبلناه وقربناه وكان محل ثقة عندنا لأنه من تلك الدار وتلك القلعة ، وإن كان غير ذلك بأن يكون حزبيا أو جرحه الشيخ أو تكلم فيه – والشيخ أدرى بطلابه - أو كان معروفا بسيرة غير حميدة، تركنا عضويته جامدة فلا يستطيع أن يشارك بها.

ومع هذا كله فإدارة المنتدى على اطلاع كامل - بإذن الله تعالى – على مواضيع الإخوة ومراقبة ذلك – نسأل الله الإعانة – فما تراه من المواضيع فيها الخير والعلم والصلاح أثبتتها وشكرت لأصحابها، وما كان فيها خلاف ذلك – لا قدر الله والظن بكم حسن – لها الحق بحذفها وتنبيه كاتبها، ونصحه بالتي هي أحسن، فإن استجاب وإلا حجبت عنه المشاركات فلا يستطيع المشاركة في أي منبر، كل ذلك نشرا للخير والمحافظة عليه ودرأ للفتنة والبعد عنها.

وأما خصوصية الحذف، فإنها مسندة إلى أهلها، فلا تحذف إلا المواضيع التى فيها مخالفة صريحة لمنهج السلف، وما عدا ذلك كأن يظن في الموضوع شيئا، فينقل إلى المحذوفات للمناقشة فإن تمت الموفقة عليه رجع وإلا بقي في المحذوفات، فليست المحذوفات مواضيع ملغاة بالكلية بل فيها مواضيع تحت المناقشة ولعلنا نفرد بندا فيها للمناقشة – يسر الله ذلك -.
ومن كان يعلم من حال شخص أنه على خلاف ما يُظْهِرُهُ فَلْيُبْرِز ما عنده – برسالة إلى الإدارة أو الخاص إلى المشرف العام – من البراهين التي تدعم هذا الإدعاء، فإذا تبين للإخوة الإداريين جرحه واستبان لهم أمره، حينها تتخذ الإدارة القرار اللازم في أمره.

ومع هذا كله إلا أننا لا ندعي العصمة ، وباب النصح مفتوح لا بالتشهير لكن بالتي هي أحسن ولا بالعام ولكن بالخاص {وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ} [البقرة: 281].

هذا ونسأل الله أن يؤلف بين القلوب وأن يدفع كيد الشيطان إن كيد الشيطان كان ضعيفا.

وصل اللهم وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين.

إدارة منتديات لحامي السلفية
منتديات الحامي السلفية غير متواجد حالياً  

 


الساعة الآن 11:08 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises
new notificatio by 9adq_ala7sas
منتديات الحامي السلفية

الحقوق محفوظة للجميع شرط ذكر المصدر